الرئيسية / اخبار مصر / حاليا : لجنة مشتركة من النقابة و«الأعلى للصحافة» لحل أزمة جريدة التحرير

حاليا : لجنة مشتركة من النقابة و«الأعلى للصحافة» لحل أزمة جريدة التحرير

حاليا على اخبار مصر[ad_1]

أكد المجلس الأعلى للصحافة دعمه لكل الإجراءات التي تتخذها نقابة الصحفيين للحفاظ على الحقوق الخاصة بصحفيي جريدة التحرير، والاتفاق على إجراءات للتنسيق بين النقابة والمجلس الأعلى تضمن التوفيق بين حرية الإصدار وبين استقرار علاقات العمل، واتخاذ كل السبل القانونية والنقابية الكفيلة بالحفاظ على حقوق العاملين.

واتفق المجلس الأعلى والنقابة خلال اجتماع مشترك مساء الأحد، على تشكيل لجنة مشتركة من المجلس والنقابة مكونة من «صلاح عيسى أمين المجلس الأعلى للصحافة، ويحيى قلاش نقيب الصحفيين، ود. نور فرحات عضو المجلس، ود.علاء عبدالهادى عضو المجلس ورئيس اتحاد الكتاب، للتوصل إلى تفاصيل تلك الإجراءات.

وناقش المجلس المذكرة التي تقدم بها يحيى قلاش نقيب الصحفيين حول أزمة إغلاق جريدة التحرير، كما عرض النقيب خلال الاجتماع الخطاب الذي تلقاه من المهندس أكمل قرطام المالك الرئيسى للصحيفة، والذى أبدى فيه رغبته في حل الأزمة واحترام القانون، ووقف كل الإجراءات التي تم إعلانها من جانب الجريدة في وقت سابق والموافقة على استمرار إصدار عدد أسبوعى لجريدة التحرير، والتفاهم مع النقابة باعتبارها ممثلة للصحفيين حول كل التفصيلات التي تحافظ على حقوق جميع الزملاء وعدم الإضرار بهم.

واستعرض جلال عارف رئيس المجلس الأعلى للصحافة خلال الاجتماع، الخطاب الذي تلقاه من المستشار محمد عبدالمولى عضو مجلس إدارة التحرير والمفوض من قبل مجلس الإدارة، والذي يخطر فيه المجلس أن جريدة التحرير الجديد اليومية سوف تصدر ابتداء من الأول من أكتوبر لعام 2015 أسبوعيا بصفة مؤقتة، وأن الجمعية العمومية للمؤسسة التي تنعقد في مارس 2016 هي التي ستتخذ القرار، إما بالعودة إلى الإصدار اليومى أو الاكتفاء بالإصدار أسبوعى.

وأعلن المجلس الأعلى للصحافة، تضامنه مع كل الإجراءات التي تتخذها نقابة الصحفيين لحماية حقوق صحفيى جريدة التحرير، مؤكدا أنه لا يقبل أن تكون حرية الإصدار بابًا خلفيًا للتلاعب بحقوق الصحفيين، وأن حرية إصدار الصحف لا يمكن أن تنفصل بأى حال من الأحوال عن حقوق العاملين بها والتى تضمن لهم الاستقلال المادى وتحررهم من ضغوط الملاك.

وأكد المجلس ضرورة التزام مجلس إدارة جريدة التحرير، بالاستمرار في الصدور أسبوعيا تمهيدا لإعادة الصدور اليومى مع الالتزام بالحفاظ على كل حقوق الصحفيين والعاملين بالجريدة، معلنا دعمه للجهود التي تقوم بها نقابة الصحفيين مع إدارة الجريدة للوصول إلى تسوية تحافظ على استقرار العمل بالجريدة والحفاظ على الحقوق المادية والأدبية للعاملين بالصحيفة، طبقا للوائح المقدمة للمجلس من الشركة صاحبة الإصدار.

كما أكد المجلس دعمه لكل الإجراءات التي تتخذها النقابة للحفاظ على تلك الحقوق، والاتفاق على إجراءات للتنسيق بين النقابة والمجلس الأعلى تضمن التوفيق بين حرية الإصدار وبين استقرار علاقات العمل.

وذكر المجلس أنه لن يتوانى عن التعاون مع نقابة الصحفيين أمام محاولات العصف بحقوق الصحفيين، وأنه يدرس مقترحات للتصدى لكل من يخالفون قواعد الإصدار بانتهاك حقوق العاملين، بالمخالفة للوائح التي تقدمها المؤسسات للمجلس والتى تعتبر من بين الضوابط، التي يجب توافرها للموافقة على الإصدار وقانونية استمراره.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

[ad_2]
Source link

عن هدي ابراهيم

شاهد أيضاً

«اغتصاب يحميه القانون».. حكايات العاملات الفلبينيات في لبنان

حاليا على اخبار مصر بعدما نجحت في الهروب عقب اغتصاب الرجل الذي تعمل لديه لها، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *